تحميل تطبيق ذاتس بوكس

إلى ولدي

المؤلف:أحمد أمين

الناشر: China Intercontinental Press

تاريخ النشر: 2016

1160005700660:ISBN

اللغة: عربي

الموضوع: أخرى 

الحقوق محفوظة ب: دار نشر انتركونتننتال الصين

  • $3.38 USD:السعر
أشتري الآن الشراء عبر الإنترنت

نبذة عن الكتاب

يسعى كل أب أن يترك لابنه ميراثًا يكون عونًا له في الدنيا، فمن يترك مالًا أو عقارًا، ومن يترك علمًا ينتفع به، ومن يترك وصية تنير الطريق للأبناء، وتكون خلاصة تجربة عاشها الآباء. ذلك النوع من الميراث لا يتركه إلا الأفذاذ أمثال «أحمد أمين»، الذي كان مدركًا البون الشاسع بين عصره وعصر أبنائه؛ لذا حاول أن يتلطف في نصحه مؤكدًا أن هناك العديد من القيم والمبادئ التي لا تتغير مع اختلاف الزمان. فالحق والصدق والعدل كانت أولى وصاياه، وأكد أن التمسك بهذه المبادئ فضيلة. كما أكد على أهمية الدين، ودوره في المجتمع، وانتقد بُعد الجيل الجديد عن التدين. أما السعي الدؤوب وراء المال فهو خسارة وضياع للعمر. ونصحه بضرورة الاستفادة من دراسته في أوروبا وأن يسعى إلى ضرورة تنمية مداركه.

القراء الذين اشتروا هذا البند اشتروا أيضا....

لا تقتلو الأرجنتين

هاني سلمان القنطار

بعد مرور عشرين عاماً من نضالها وكفاحها للتأكيد أن اعتداء وهجوماً إرهابياً اغتال ابنها على الرغم من المؤامرة ا

$ 5.93 USD

الآليات القانونية للدفاع عن الأملاك العقارية في القدس

أحمد الرويضي

وهو كتاب قانوني قدم له الدكتور موسى دويك  قائلاً إن  هذه الدراسة المعمقة قد أضافت للمكتبة القانونية الفلسطيني

$ 6.77 USD

الرهاب الإجتماعي

د.عبد الله الحريري

هذا الكتاب "الرهاب الإجتماعي، رؤية معرفية - سلوكية" جاء من خلال التراث العلمي البحثي والعيادي للدراسات السابق

$ 4.51 USD

حياة التراجيديا في فلسفة الجنس التراجيدي وشعريته

تأليف عبد الواحد ابن ياسر

يسود الاعتقاد، منذ عصر النهضة، لدى مؤرخي المسرح ومنظِّري الدراما، بأن خلود كثير من الأعمال التراجيدية العظيم

$ 4.51 USD

خطاب الصورة الدرامية

حسن عبود النخلة

ومن مظاهر هذه القدرة التي يمتلكها الخطاب المسرحي هو ثراء أدواته الإيصالية بين خطاب تدويني قرائي زاخر بالدلال

$ 4.51 USD

سرديات ثقافية من سياسات الهوية إلى سياسات الاختلاف

محمد بو عزة

أولها مخصص للمدارس الغنائية الثلاث وسير مطربين وموسيقيين من الجزيرة العربية في القرن العشرين مثالشريف هاشم و

$ 3.38 USD

تعليقات القراء

    لم تقم بتسجيل الدخول، الرجاء تسجيل الدخول وكتابة تعليقك 【دخول